تسجيل الدخول

ما هو مؤشر MACD؟

Adam Lienhard
Adam
Lienhard

يعدّ تباعد وتقارب المتوسطات ​​المتحركة (MACD) مؤشراً فنياً يستخدم على نطاق واسع في تحليل السوق المالية، ولا سيما في سوق الفوركس. فهو يساعد على تحديد اتجاهات السوق وتأكيد إشارات البيع والشراء. ستتعلم في هذه المقالة كل ما تحتاج لمعرفته حول MACD.

ما هو MACD؟

يتكون مؤشر MACD من مجموعة من الخطوط والعبارات التي تعكس العلاقة بين المتوسطات المتحركة وتقاطعاتها.

ويتضمن المؤشر العناصر التالية:

1️⃣ خط MACD. يتم حساب هذا الخط عن طريق طرح المتوسط ​​المتحرك الأبطأ (فترة زمنية أطول) من المتوسط ​​المتحرك الأسرع (فترة زمنية أقصر). ويعكس التغيرات السريعة في الأسعار.

2️⃣ خط الإشارة. خط الإشارة هو متوسط ​​متحرك آخر لخط MACD. فهو يساعد على تسهيل إشارات التداول عندما يتقاطع مع خط MACD. يمكن استخدام متوسطات متحركة مختلفة لحساب خط الإشارة.

3️⃣ الرسم البياني لـ MACD. وهو يمثل الفرق بين خط MACD وخط الإشارة كرسم بياني يتأرجح فوق وتحت خط الصفر. يتم استخدامه لتصور قوة وزخم تغيرات الأسعار.

لماذا نستخدم MACD؟

يعد مؤشر MACD أداة شائعة تستخدم في التحليل الفني لتحديد فرص البيع والشراء المحتملة في السوق.

عندما يعبر خط MACD فوق خط الإشارة، تعتبر إشارة صعودية، تشير إلى فرصة شراء محتملة. وعكس ذلك، عندما يعبر خط MACD أسفل خط الإشارة، تعتبر إشارة هبوطية، مما يشير إلى فرصة بيع محتملة.

يمكن أن تشير تغييرات الرسم البياني أيضاً إلى الزخم. يشير الرسم البياني الإيجابي المتزايد (فوق خط الصفر) إلى زخم صعودي قوي وغالباً ما يتم تفسيره على أنه إشارة شراء. كذلك، يشير الرسم البياني السلبي المتزايد (تحت خط الصفر) إلى زخم هبوطي قوي وغالباً ما يتم تفسيره على أنه إشارة بيع.

يمكن لمؤشر MACD أيضاً تحديد التباعد، والذي يحدث عندما يتحرك سعر الأصل في الاتجاه المعاكس لمؤشر MACD. يحدث التباعد الصعودي عندما يسجل السعر أدنى مستوياته، ولكن مؤشر MACD يشكل قيعان أعلى. وقد يشير هذا إلى انعكاس صعودي محتمل. وعكس ذلك، يحدث التباعد الهبوطي عندما يصل السعر إلى قمم أعلى، ولكن مؤشر MACD يشكل قمم أقل، مما يشير إلى احتمال حدوث انعكاس هبوطي.

ومع ذلك، من المهم مراعاة السياق العام للسوق واستخدام مؤشرات أخرى لتأكيد أي إشارات يولدها مؤشر MACD.

كيفية استخدام MACD؟

يمكن تطبيق مؤشر MACD على أطر زمنية وإعدادات مختلفة. ويوفر المرونة لضبط إعدادات المؤشر لتناسب الاحتياجات المحددة وخصائص السوق التي يتم تحليلها.

يمكن استخدام مؤشر MACD بمفرده أو مع مؤشرات أخرى لتعزيز استراتيجيات التداول:

تحديد الاتجاه. يمكن أن يساعد مؤشر MACD في تحديد الاتجاه العام. عندما يكون خط MACD فوق خط الصفر وتكون أشرطة الرسم البياني إيجابية في الغالب، فهذا يشير إلى اتجاه صعودي. وعكس ذلك، عندما يكون خط MACD أقل من خط الصفر وتكون أشرطة الرسم البياني سلبية بشكل أساسي، فهذا يشير إلى اتجاه هبوطي.

تقاطعات الإشارة. يبحث المتداولون عن التقاطعات بين خط MACD وخط الإشارة كنقاط دخول وخروج محتملة. قد يشير التقاطع الصعودي (خط MACD الذي يعبر فوق خط الإشارة) إلى إشارة شراء، في حين أن التقاطع الهبوطي (خط MACD الذي يعبر أسفل خط الإشارة) قد تشير إلى إشارة بيع.

أنماط الرسم البياني. يقوم المتداولون أيضاً بتحليل شكل وأنماط أشرطة الرسم البياني. على سبيل المثال، قد تشير سلسلة من أشرطة الرسم البياني المتزايدة إلى ارتفاع الزخم، في حين قد تشير سلسلة من الأشرطة المتناقصة إلى ضعف الزخم.

التأكيد مع المؤشرات الأخرى. غالباً ما يستخدم مؤشر MACD جنباً إلى جنب مع المؤشرات الفنية الأخرى أو أنماط الرسم البياني لتأكيد إشارات التداول وتحسين الدّقة الإجمالية للاستراتيجية.

تابعونا على تيلجرام, انستغرام، وفيسبوك للحصول على تحديثات Headway مباشرة.